عاند الحظ القبطان ديف فيلواك قائد الزورق القطري "يو ـ 96 روح قطر" عندما خرج من سباق لوكاس أويل ماديسون ريغاتا الحادي والستين بعد حادث اصطدام بين زورقه وزورق منافسه، البطل المدافع عن اللقب ستيف ديفيد خلال انطلاقه بسرعة عالية.
وكان الزورق القطري منطلقاً بسرعة عالية عندما ديار حول نفسه قبل نهاية السباق بثلاث لفات، ولم يتمكن ستيف ديفيد الذي كان خلفه مباشرة من التحكم بزورقه ليصطدم بالزورق القطري.
وناقش منظمو السباق تفاصيل الحادث وقرروا فوز ستيف ديفيد بلقب السباق، ولم يصب أي من السائقين بأية إصابات.
وشارك في سباق لوكاس أويل ماديسون ريغاتا 11 زورقاً، ويصنف فاتحة جولات بطولة "اير ناشيونال غارد اتش 1 أنليمتد هايدروبلين" لهذا الموسم، وأقيم على صفحة مياه نهر أوهايو بولاية أوهايو الأمريكية الأحد الماضي.
وكان فيلواك على الدرب نحو تحطيم الرقم القياسي الذي حققه قبطان سان دييغو الشهير بيل مونسي، الذي فاز بلقب 62 سباقاً خلال مسيرته المهنية الحافلة في عالم الزوارق السريعة قبل 30 عاماً، عندما ارتطم زورقه بموجة قوية ليدور حول نفسه ويتوقف.
وقرر منظمو السباق خروج فيلواك من السباق بسبب دوران زورقه، ليستلم ستيف ديفيد زمام المبادرة ويحرز الانتصار، تلاه كيب براون في المركز الثاني وسكوت ليديكوت ثالثاً.
وعقب ديف فيلواك على حادث الاصطدام بقوله: "لسوء الحظ تعرض زورقينا لأضرار، تماماً كما حدث لنا في اللفة الأخيرة من سباقي تاللاديغا ودايتونا".
واستهلت فعاليات السباق بفوز براون وفيلواك وديفيد في الأشواط الأولى، وجرى إلغاء الأشواط الثلاثة التالية بسبب حادث اصطدام بين زورق منافس وزورق إنقاذ على مسار السباق.
وستقام جولة بطولة "اير ناشيونال غارد إتش 1 أنليمتد هايدروبلين" 2011 التالية في مدينة ديترويت بولاية ميتشيغان، وسيسابق السائقان فيلواك وستيف ديفيد الزمن لإصلاح زورقيهما قبل موعد انطلاق السباق المقبل.

ويتوقع فيلواك إصلاح الزورق القطري "يو ـ 96 روح قطر" في الوقت المحدد قبل عطلة نهاية الأسبوع المقبل موعد سباق غولد كاب في ديترويت، بينما يتوقع أن يستأجر ستيف فيلواك زورقاً إضافياً ينافس على متنه في السباق القادم.
وتمكن الزورق القطري من انتزاع الفوز في شوط السباق الأول في أوهايو السبت الماضي، وسجل قبطان الزورق القطري معدل سرعة 129.144 ميلاً في الساعة ليتغلب على منافسه بريان بيركنز.
وحول ذلك قال فيلواك: "ليس من المهم حقاً الفوز بالمركز الأول أو الثاني في الأشواط التمهيدية، لكن الأهم هو حصولك على أكبر عدد من النقاط في الأشواط النهائية".
كما تمكن فيلواك من التفوق على غريمه ستيف ديفيد في أشواط التأهل يوم الجمعة الماضي عندما سجل معدل سرعة 147.710 ميلاً في الساعة على صفحة مياه نهر أوهايو، بينما سجل ستيف معدل سرعة بلغت 141.813 ميلاً في الساعة على متن زوق "أوه بوي! أوبيرتو".